والله لا أملك أي كلمات تصف المجازر اللتي ترتكبها عناصر الشبيحة التابعة لماهر و بشار الأسد و عناصر الأمن في حق الشعب السوري
من أين أتى كل هذا الغل و الحقد في نفوس هؤلاء الأشخاص هل أنعدمت الرحمة و الأنسانية من هكذا أشخاص

هذا الفيديو يصور عدد من قوات الأمن و الشبيحة و هي تقوم بأعتقال الأهالي في منطقة برزة البلد في جمعة أسقاط الشرعية 24-6-2011 و كما ترون المشاهد ليست بحاجة لأي شرح لوصف ما يرتكب بحق الشعب السوري من مجازر و تنكيل 

كل الدماء اللتي سالت من هؤلاء الناس الأبرياء لم تشفع لكي يتركوهم أنما أيضا يؤخذون إلى مكان لربما طريقة الضرب الوحشية اللتي مورست عليهم في الشارع و على العلن تكون كمزحة أو دعابة مقارنة بما سوف يحصل لهم في ذلك المكان أو لربما ظلمة حجرة أمتعة السيارة اللتي نقلوا بها تكون أخف وطئة و أكثر أضائة من الحجر الموجودة في ذلك المكان

أسأل الله العلي القدير أن يكون لهم خير مؤنس في وحدتهم و خير حافظ في محنتهم

Advertisements
تعليقات
  1. waseem كتب:

    قال تعالى ( إن فرعون علا في الأرض و جعل أهلها شيعا يستضعف طائفة منهم يذبح أبناءهم و يستحيي نساءهم إنه كان من المفسدين )
    ( و نريد أن نمن على الذين استضعفوا في الأرض و نجعلهم أئمة و نجعلهم الوارثين )

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s